قصص النجاح


أب يخطف ابنته نكاية في أمها
اصطحبها في نزهة إلى روسيا

أب يخطف ابنته نكاية في أمها

تحقق النيابة العامة في دبي في دعوى قضائية أقامتها امرأة روسية تتهم زوجها السابق بخطف ابنتهما، والهروب بها إلى مسقط رأسهما، مستغلاً عدم قدرة الأم على العودة إلى روسيا لأنها مطلوبة على ذمة قضية احتيال وقعت في الفترة بين عامي 2007 و2009.

وقالت الأم في إفادتها إن زوجها (41 عاماً) دأب على إهانتها وإساءة معاملتها، وفي أحد الأيام خرج مع طفلتهما (6 سنوات) للتنزه، لكن لم يعد لاحقاً إلى المنزل، واكتشفت أنه غادر الدولة متوجهاً إلى روسيا.

وأضافت أن الأب استغل عدم قدرتها على العودة حالياً إلى روسيا على الرغم من رفض القضاء الإماراتي طلب استردادها من قبل السلطات الروسية، بعد أن قدم مستشار قانوني حسن الحايس ما يثبت أنها نفذت العقوبة المقررة في القضية ذاتها، التي تعد جنحة بحسب المادة 399 بحسب قانون العقوبات الإماراتي، وتسقط بالتقادم وفق المادة 20 من قانون الإجراءات الجزائية، لكن الزوج استغل أن القضية لاتزال مفتوحة في بلدهما وفر بالطفلة إلى هناك.

وقال مستشار قانوني الزوجة حسن الحايس، في مذكرة قدمت للنيابة، إن موكلته حاولت التواصل مع زوجها وتوسلت إليه مراراً ليعيد إليها ابنتها، لكنه لم يستجب لها إطلاقاً، فتقدمت بشكوى إلى النيابة تتهم فيها الزوج بخطف ابنتيهما لكن رفض طلبها في البداية إذ لاتزال على ذمته.

وأضاف أن الزوجة أقامت دعوى طلاق وطلب حضانة، وقضت محكمة الأحوال الشخصية في دبي بالتفريق بينهما بالطلاق، ومنحها حق حضانة الابنة، ما ساعد على فتح بلاغ وموافقة النيابة العامة على فتح التحقيق في قضية اختطاف طفلة، ما يتيح التعميم على الزوج من قبل الانتربول، لافتاً إلى أن المادة 329 من قانون العقوبات الإماراتي تنص على أنه يعاقب بالحبس أو الغرامة أي من الوالدين أو الجدين إذا خطف ولده الصغير بنفسه أو بوساطة غيره ولو بغير تحايل أو إكراه ممن له الحق في حضانته أو حفظه بمقتضى قرار أو حكم من جهة قضائية.

• المرأة حصلت على حكم بالطلاق وحضانة الابنة.

رؤية جميع قصص النجاح

اتصل بنا







I Agree to Terms and Conditions
Please check this box if you want to proceed.


اللغة:

     

تلعب القائمة

اتصل بنا







I Agree to Terms and Conditions
Please check this box if you want to proceed.